منتسورى والطب البديل

 

تقول منتسورى اذا لم تتحرك العضلات لاصبح الانسان كتلة من العضلات دون مخ يجب ان تتحرك العضلات عضلة تلو الاخرى والعظام تكون الهيكل والعضلات التى تحيط العظام لتؤدى كل الوظائف الخارجية للجسم من حركة ونظر وكلام وسمع واخراج ، الوظائف الداخلية للجسم كالقلب والرئتين والمعدة والامعاء والكبد والطحال الكليتين والمرارة والمثانة البولية .

المنتسورى تقول ان الحواس هى الطريق للعقل والمعرفة ويبدل على امراض الاعضاء الداخلية بالانشطة والتحاليل اما العضلات العظام يستدل على ارضها بالرؤية واللمس ، ان جسم الانسان اعضاءه الداخلية تتصل ببعض مثل أسلاك الكهرباء يسميها الاطباء قنوات والقنوات لها مسار وخريطة على سطح الجلد وتتحد مع بعض لتكون شبكة كهربائية تغذى كل اجزاء الجسم .

أن الاداء القوى والتركيز وسرعة التصرف هى التدريبات التى تقوم بها منتسورى وبرنامج الطب البديل ايضا له نفس الاداء ، المنتسورى تجعل الطفل لا يمل ولها تأثيرها المنشط والطاقة للبرنامج الحركى وتجعل الطفل يتوازن ويصبح لديه مهارة الحركات من اليومية من الممارسات للحياة اليومية هذه الطاقة هى التدريب للمارسات اليومية والحيوية هى النشاط هى توازن الطاقة هى البناء الداخلى الذى يجعل الانسان يكمل مشواره من خلال مكونات الجسم البشرى التدريب المستمر ليحتفظ الجسم بقوته الطب البديل وعلاقته بالمنتسورى من أجل سلامة وصحة الاطفال والفكر المتزن النمو النفسى الناتج من التحركات المنظمة الطريقة لازالة الانفعالات والتوتر الناتج عن طريق التعلم وتكون بعيدة عن الطريق الطبيعى العودة للطبيعة فى برنامج المنتسورى لان الانسان جزء من البيئة .

النفس والجسد والتوازن الداخلى وذكر الله أنها الطاقة الحيوية التي ينتج عنهاالهدوء النفسى والتوازن الحركي النفسي العقلي الذي بدوره يتوازن الانسان حركيا.

 كما أن اشباع رغبات الطفل هى سر الحياة الطبيعية في طريقة منتسورى لانها تبعد الطفل عن الخلل الداخلى فى طاقة وجسم الانسان ويظهر هذا التوازن لطفل منتسورى من خلال تحركات أعضاء الجسم التي عدم توازنها يسبب خلل نفسي للطفل  كما أن ممارسات الطفل اليومية للمنتسوري تبعده عن هذا الخلل لان حركة الطفل هي التي تسبب سريان للدم والطاقة وهم بدورهم يخلصو الجسم من الاجهاد المستمر لتعود به بالنشاط والحيوية كما أن استخداماته ليديه تبسط عضلاته ويستخدم اصابعه وزراعيه وعينيه وكلها تحركات فيها تنظيم للنظر والتواصل البصري كما أنها تساعد الطفل على التخلص من الالتهابات وتصلب العضلات والاوتار والاربطة مما يعيد للطفل حيويته ونشاطه وسلامته وسهولة حركته وبالتالى الصفاء الذهنى ان القيمة الحقيقية للطفل فى حركاته وعلاج عضلاته والشد النفسى انها منتسورى والطب البديل واعادة اكتشاف الجسم من خلال اللمس والاحساس الذاتى ووجودنا الحقيقى والشعور بالحيوية والطاقة انني اشعر بسعادة بالغة لحياتى فى المنتسورى ووسائلها والحقيقة المدهشة بنجاح الاطفال خبرتى المصرية المختلطة بالحب ووسائل التعامل مع جسم الطفل بطريقة طبيعية وعادات يومية واساسية لحياتنا اليومية هى توازن الجسم الذى هو هدفنا وتحقيق التوازن للجسم من خلال عضلاته وتوازن انسجته وتناسق عضلى وعصبى من عضلات وعمق فى التركيز وتنفس ودورة دموية ، سريان الطاقة الحيوية للجسم من خلال العمل داخل قاعة منتسورى الحيوية ثم الهدوء النفسى الذى يحدد الطاقة والدفئ وتوازن طاقة الجسم. ان الطاقة الداخلية التي بني بها الانسان المصري القديم الاهرامات يشهد لها العالم وكيف بني الاهرامات من خلال تحفيز جسد ونظرية تفاعل وضبط الجسم والعودة للطبيعة ان التوازن والتفاعلات الحيوية هى العلاج الحقيقى لبناء التفاعلات الحقيقية الحيوية  للجسم ان الطب البديل له علاقة بطريقة منتسورى ونحن المصريين نثبت ذلك من خلال والتجربة والخبرة نجدهم فى طريقة  منتسورى المتطور الذى تجده فى ورش منتسوري أنس الوجود المتطورة المصرية التي غدا سيساهم بها الطفل في بناء الوطن بسواعد قوية وعقل واعي. 

                               أ / نادية علي أحمد 

                                رئيس مجلس الأمناء 

              المدير التنفيذي ومديرة تنمية الموارد البشرية

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 378 مشاهدة
نشرت فى 1 إبريل 2012 بواسطة anasalwogoud

ساحة النقاش

مؤسسة أنس الوجود التعليمية لذوي الاحتياجات الخاصة وصعوبات التعلم

anasalwogoud
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

736,562