التدليك :

إن التدريب العضلات المتيبثة يحتاج إلى إلاسترخاء والتدريج فهووسيلة عندما تستخدم الام يديها في الضغط على كتفي الطفل برفق تجعله يشعر بالثبات وتساهم في إسترخاء عضلاته من خلال ضغطها برفق على كتفيه .

إن الثقة بالنفس التي تعطيها الام للطفل تجعله ينقل أقدامه قدم أمام قدم بثقة أيضا المساهمة في التدليك من الام للطفل في مفصل الحوض تجعل الطفل متوازن وأكثر ثباتا وللتشجيع يمسك الطفل بالبار الخشبي عندما تمسك الام بالبار الخشبي وتحث الطفل على مسكه وهو يمد ذراعيه ويمسك بقبضة يديه , إن هذا التدريب يجعل الطفل أكثر مرونة لعضلات يديه ولا تحاول أن تدفع الطفل بقوة لأداء أي تمرين أنا المنتسوري تقوم على الحرية وليست القوة لأنه سيمارس التمرين بحب ونشاط لكن إذا دفعته الام بقوة سيمارس التمرين بشكل غير صحيح ويقاوم عمل التمرينات .

إن تدريب الام لعمل تمارين تمديدات لابد أن تضع في إعتبارها إن التدريبات لكل عضلات الجسم وليست للمفصل التي تحركه فقط , إن طريقة منتسوري تساهم في النمو الحركي للطفل من خلال تحركاته فعندما تضع الام فوطة ساخنة على المفصل والعضلات قبل البدء وتحريكها سيكون هذا أفضل فإن الحرارة تخفف من الألم وترخي العضلات المشدودة , تضع الام الفوطة على المفصل المتيبث والمؤلم باليد لمدة من 10 إلى 15 دقيقة قبل بدء التمرين حاولي أن تحركي قليلا وببطئ وتوقفي عن المد عندما يبكي الطفل ويتألم , تعد الام من 1 إلى 25 وتمسك الطرف في وضع ممدود مدي المفصل ببطء أكثر يعني للتقليل وإبدئي بيديك عليه بعد الوقت ثم عدي ثلاث عدات (23 – 24 – 25) كرري هذه الطريقة حتى يكون دربت المفصل إلى أقصى ما تستطيع دون إستخدام عنف ولا قوة دون أن تسبب له ألم شديد كلما كررتي هذا التمرين سيستقيم المفصل بشكل أسرع , التمرين الذي يساعد على المحافظة على حركة المفصل يساعد على المحافظة على القوة وزيادتها , إجعلي الطفل يقوم بالتمرين مستخدم عضلاته قدر الإمكان يرفع ذراعيه ويساعد نفسه بيده الأخرى أو تساعده الام بقدر الإمكان .

 

تدريب لعضلات الأصابع :

تمرين لثني مفصل اليد للوراء , هذا التمرين يجعل الأوتار مشدودة ويجعل الأصابع تنثني , في لعبة الإمساك بالكرة , يمد الأصابع ويثني المفصل لأسفل , يتعلم الطفل الجلوس وأن يسند على يديه والأصابع مثنية وليست مفتوحة , لا يجب أن يمد الأصابع ويفتحها الطفل عندما يكون المفصل مثني للوراء فهو يؤثر على الأصابع , اللعب بالكرة يجعل الطفل يمد مفاصل قدميه ويمرن العضلات وهو في أشد الحاجة لذلك , على الام أن تجلس أمام الطفل وتدحرج الكرة له , الكرة الإسفنجية التي بداخلها أجراز يسمعها الطفل وهذا يساعد على الإنتباه وأيضا يمكن أن يمد ركبته ويقوي عضلاته , إن اللعب بالكرة للطفل يجعله لا يشعر بألم الحركة , يشعر الطفل أن الحركة بالنسبة له عقاب لكن الطريقة التي نجعله يتحرك بها في شكل لعب تجعله يستمتع وينسى الألم أثناء الحركة , المفصل والمرفق واليد والأصابع تتحرك برفق أثناء اللعب , من الممكن أن تثبت الام يديها على كتف الطفل واليد الأخرى ترفع بها الذراع ممدود للأمام ولأعلى , الذراع للأمام وللخلف , ثم للأمام وعلى الصدر في صورة أغنية تغنيها معه , أما عن التدوير بيثنى الكوع وندير الذارع كليا لأعلى ثم ينزل لأسفل , والكتف لخارج ثم للجانب ونرفع الذراع ممدودا إلى الخارج وللجانب , المد والثني للكوع فنمد الذراع للخارج من الجانب ونثني الكوع لتصل اليد أعلى الكتف , أما عن الساعد (اليد) نلوي اليد لأعلى مع إمساك الكوع ثم نلويها إلى أسفل برفق , الكوع لأعلى وأسفل ثم نثني الكوع للوراء ثم للأمام ثم الخارج والجانب , لا يثني الكوع بقوة بإتجاه الإبهام , تضم الأصابع في قبضة وتغلق وتفتح بلطف والأصابع تنفرج وتنفتح ونفتح ما بين الأصابع ويمكن أن تفتح الأصابع واحد بعد الأخر وهناك تدريبات للأصابع في المنتسوري نقوم بها مع الطفل مثل تدريب كبشه من الفاصوليا الجافة من طبق إلى طبق أو نغني أغنية إفتح إيدك إقفل ايدك صقف صقفة , نستخدم الإبهام للفتح والغلق أو للخارج والداخل عن طريق إعطاء الطفل خلة الأسنان ليمسكها ويضعها داخل الثقب المخصص لإدخال الخلة , من الممكن أن يلبس الطفل عرائس الماريونيت في يده وتلعب الام مع الطفل , ليفتح الكف ويحرك الإبهام الممدود إلى أسفل ثم إلى أعلى والأصابع أيضا , تدريبات للرأس لرفع الرأس والتحكم بها وإستخدام عينيه , ينام الطفل على بطنه مع الركوع بركبته تضغط الام بثبات على العضلات بالظهر مع ثبات عضلات الظهر وعلى جانبي العمود الفقري وتنزل ببطء بيدها بدء من العمق حتى الوركين , يمكن جزب إنتباة الطفل وهو منبطح على وجهه بأشياء لها صوت وجذابة ألالوان تشد الإنتباه وإذا كان صعب أن ينبطح الطفل على وجهه يمكن أن تضع مخدة تحت صدره والكتفين ثم تجلس أمامه وتتحدث إليه , تضع اللعبة أمامه على بعد وتنظر إليها وتحاول أن تتحرك بجعله يلمسها .

تطوير عضلات الأصابع للطفل , عندما يكون الإمساك ضعيف لدى الطفل وهناك عدم تحكم في عضلات الأصابع يكون الطفل بطئ التطور ويحتاج للتدريب على الإمساك بالأشياء , فالطفل الذي يغلق يديه مثلا يدلك طرفها الخارجي من عند الخنسر وحتى المفصل وهذا يجعل الطفل يفتح يديه ويقبض على أصابعه ومن خلال تدريبات المنتسوري والعاب المنتسوري يمكن أن يفتح الطفل يده ويغلقها في صورة لعب وعندما يجد صعوبة في الإمساك يمكن أن تفتح يد الطفل ثم تضع شيء فيها ثم تثني أصابعه حول هذا الشيء مع التأكيد على الإبهام مقابل الأصابع الأخرى , تترك يد الطفل تدريجيا وتشد الشيء الذي هو بيده تدريجيا ضد إتجاه أصابعه ونبرم من الجانب الأخر وعندما يقبض الطفل على الشئ بثبات ويتم تدريبه , تتكرر عدة مرات لكل يد .

 

خطوات جديدة :

بعد أن يتمكن من الإمساك بالشيء الموجود باليد شجعيه للوصول للشيء والقبض عليه وعندما يلمس ذلك الشيء بأطراف أصابعه يلمس أولا ظهر اليد ثم يضع الشيء تحت رؤوس الأصابع مثل الشخشيخة , وللوعي لليد يمكن أن نعلق حول مفصل يد الطفل أجراز وعندما يحرك يديه يسمع صوت الأجراز وتساعد الام الطفل في الإمساك بواسطة الإبهام ويمسك أشياء مختلفة الأحجام بأصابعه لتأزر اليد والعين .

إجعلي الطفل يجلس وبيده طوق ثم إجلسي أمامه وشدي الطوق فشد الطوق يقوي قبضة اليد وهذا يزيد من إستعمال يديه وإستخدامها إستخدام ماهر , إتركيه يزحف فالزحف يقوي العضلات ويزيد الطفل قوة وتوازن .

إن التدريبات الحركية هي الطريق لإستخدام الحواس الخمسة , إن الإدراك الحركي يساهم مساهمة كبيرة في إكساب الطفل مهارات يومية ومنها النشاط الحركي يساعد على التحكم في العضلات الدقيقة والإتزان والتوافق العضلي العصبي يزيد إنتباه الطفل ويمنحه تركيز , إن أدوات المنتسوري هي التي تكسب الطفل المهارات من خلال التمييز البصري والتمييز السمعي والحركي الذي بدوره يؤدي إلى النمو اللغوي فهو يكسب الطفل القدرة على التعامل مع المواقف في صورة أداء يؤدي إلى النمو العقلي , هذه المواقف الحركية من خلالها يحدث المثير والإستجابة ويدرب الطفل على مهارات التحكم والتي تجعله يحقق الهدف ويشعر بالنجاح .

وهناك مشكلات يقابلها الأطفال فهذه المشكلات ربما تعوق اللغة كمشكلة سيلان اللعاب الذي يحتاج إلى تقوية الفم والشفتين واللسان من أجل القدرة على الأكل أو النطق وللتغلب على هذه المشكلة التدليك للشفاه العليا والضغط على الشفاة السفلى بالضغط ولعدة مرات بعد إرتداء الام لقفاز (الجوانتي) ومن الممكن أن تشد عضلات الشفة بلطف مما تساعد الطفل على إغلاق فمه ويمكن وضع بعض العسل على اللسان لتقوية اللسان والشفتين وإجعلي الطفل يلحسها بلسانه فتقوي اللسان والشفتين من أساسيات مهارة تقوية الفم , ضع طعام لذج داخل الأسنان الأمامية صقف الفم وساعد على لحس الطعام كتدريبات للسان وإخراج حروف (ت – د – ه – ج – ل) , اجعلي الطفل يلعق طعام لذج وإجعليه يلعق من الملعقة الخاصة البلاستيكية التي لديها تجويف بسيط أو يمص المصاصات , إجعلي الطفل يمرر لسانه ولا تعطي هذا التمرين لطفل يخرج لسانه لأن هذا التمرين لا يصلح لطفل يخرج لسانه للأمام لإنه يزيد من إندفاع اللسان للخارج , إجعليه يمص وينفخ فقعات بواسطة الماصة التي تنفخ فقعات الصابون , إجعليه ينفخ في الهواء فهذا النفخ يساهم كثيرا وأن تنفخ مظمار أو صفارة فأنت يمكن أن تساهم مساهمة كبيرة بمساعدة طفلك وبأقل الإمكانيات .   

 

                             أ / ناديه على احمد

                             رئيس مجلس الامناء

                                                                                 مديره تنميه الموارد البشريه

 

 

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 537 مشاهدة
نشرت فى 22 إبريل 2012 بواسطة anasalwogoud

ساحة النقاش

مؤسسة أنس الوجود التعليمية لذوي الاحتياجات الخاصة وصعوبات التعلم

anasalwogoud
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

714,360