أطفالنا من حامل متلازمة الداون لديهم بعض المشاكل والسمع لذا أن وسائل المثيرات السمعية في المنتسوري التي ترسل اشارة من خلال الأذن الوسطى في بداية الثلاث سنوات الأول من عمر الطفل .

 الإستجابة للسمع من 8 شهور إلى عشر شهور في أختيار مثير على قدرة السمع والوصول للتطور لدى الطفل والتي تمكن من تحديد مكان الصوت المنبعث حول الطفل والألتفاف حوله .

من السلبيات التي لدى الطفل الداون سيندروم أنه بطيء الحركة بطيء القدرة على تحديد مكان الصوت حوله لذا التطور لدى الطفل للسمع عن تكون بلوغ سن سنة تقريبا .

القدرة السمعية تقاس لدى الطفل في اختيار السمع من استخدام الوسائل السمعية المساعدة .

 

اختيار السمع : 

 

من المفيد في التعليم المنتسوري للداون هو التدريب على الآنتباه إلى المثير السمعي والتفاعل الآيجابي والآحساس بالنجاح في كل خطوة يقوم بها الطفل تشعره بالنجاح .

 

الآصوات التي يقوم بها الطفل أو يسمعها وهي الآدراك السمعي في صورة المنتسوري من خلال المثيرات السمعية التي يسمعها الطفل ويقوم بأدائها والتي تؤدي إلى توصيلات العصب الخاصة بالأذن والمرحلة الأولى لحياة الطفل هي التي يحتاج منا كل الصبر وعدم التسرع هناك طفل يتجاذب أسرع من طفل .

 

 

والسمع حاسة لها أهمية خاصة وهي ترتبط عضويآ بالكلام

 

 

ومعنا منتسوري تبدأ تدريب الطفل على التنبه للأصوات للضوضاء في البيئة حول الطفل والتنبيه وظيفة هامة جدا وأيضا ً أدراكها والتمييز بينهما مما يعد انتباهه لمتابعة اكثر دقة وتحديداً لاصوات مخارج ألفاظ اللغة والمدربة لابد ان منطق النطق صحيح واضح والصوت مكتمل ومسموع ويمكن التحدث بصوت منخفض في أذن الطفل وتستخدم الغناء للمساعدة في النطق الصحيح ، والنطق بطيء والفصل بين الأصوا ت المتداخلة للكلمات المنطوقة .

 

التدريب على الكلام وأيضاح اللغة والتدريب على التمرينات الحسية والتمرينات الحسية تدرب الطفل على إدراك الفروق بين الأشياء والأنواع والتوعية لكلمات مناسبة كل نوع وعندما يدرب الطفل على البرج الوردي ويبني الطفل البرج ويعيد البناء للبرج مرة أخرى وتبدأ المدربة تدريب الطفل على المكسب الكبير والصغير لتعليم الطفل الفرق في الحجم والتضاد في اكبر * أصغر .

 

المعلمة تمسك بيدها المكعب الوردي الكبير وتقول كبير كبير كبير بصوت واضح هاديء وتمسك المكعب الوردي الصغير وتقول صغير صغير ثم تقول كبير صغير وتنطق كثيرا الكلمات وتعيد مرة أخرى النطق وتؤكد المعنى في نطق واضح كبير * صغير .

 

كبير كبير كبير وعندما تتأكد أن الطفل فهم معنى الكبير .

 

 

تتابع المعلمة الطفل الصغير سؤال لتؤكد المعنى المكعب الكبير ثم يتابع مرة أخرى اختيارها للطفل ثم يتوقف .

 

 

ويشير إلى المكعب وتسأل ما هذا اذا تعلم الطفل سيرد ويجيب بشكل صحيح كبير او صغير .

 

تثير المعلمة الطفل ليعيد النطق وتحثه على المزيد من الوضوح والدقة وتقول .

 

ما هذا ؟

يجيب الطفل كبير تعيد السؤال ماذا ويكرر الطفل كبير كبير وتعيد ثانيا ما هذا .

الطفل يرد كبير كبير .

 

هناك ثلاث مراحل للتعليم في المنتسوري .

  1. المرحلة الأولى المسمى كبيرة وصغيرة .
  2. المرحلة الثانية الأدراك أعطني كبير ، أعطني صغير .
  3. المرحلة الثالثة النطق للكلمة ما هذا ؟

 

يرد الطفل كبير جداً .

هنا يدرك الطفل الأختلاف والأدراك .

 

الأدراك والأختلاف في البعد .

 

تدرج وضع الأشياء في تدرج صحيح وبعد انتهاء الدرس تبعثر المعلمة الأشياء مثلا .

 

السلالم الفنية المنشورة كثرها فوق السجادة وتجلس .بجوار الطفل وتقول أعطني أغلظ قطعة فيهم جميعا ثم تضع القطع فوق الترابيزة ثم تعيد طلبها للطفل .

 

القطع الأغلظ من فوق السجادة في كل مرة يلتقط الطفل القطع الأغلظ من على الأرض ويضعها على الجانب بجوار القطع السابقة وبهذه الطريقة يعود الطفل على النظر إلى الأغلظ والأرفع وسط القطع المنبعثرة على الأرض .

 

ويظل المعلم يدرب الطفل على جميع القطع للتدرج الواضح .

 

ويتغير البعد من غليظ ورفيع إلى طويل وقصير وأوسع وضيق .

 

ويتغير البعد ويكون البعد المتغير هو الأرتفاع ويقال طويل . قصير . والمنظر هو العرض يكون واسع وضيق .

 

هذا التنوع الثلاثة يعرض درس للطفل مجموعة الطول المتغير ونتعلم الفروق والأختلاف عن طريق المسمى – الأدراك – النطق للكلام بسؤال الطفل ما هذا ؟

 

وأن يختار الطفل الاطول ويركز على طلب الاصغر .

 

هنا يتعلم الطفل دقة متناهية لاستخدام الكلمات ذات يوم عن طريق السبورة والخطوط الرفيعة والسؤال ما هذه الخطوط الصغيرة ؟ وطفل يصحح هذه الاخطاء ليقول أنها ليست صغيرة أنها رفيعة .

 

فى بعض حالات الداون سيندروم :

 

الرؤيه بها مشاكل بالقرنيه .

 

يعانى الاطفال قصر النظر مما يجعل الرؤيه مشتته كثيرا من الحالات لا تتطور وهنا يحتاج الطفل الداون الذى يعانى من مشاكل قصر النظر ومشاكل الرؤيه ويحتاج تدريب من خلال برنامج المنتسورى على التأزر البصرى الحركى الذى يجعل الطفل يميل الى الأنتباه والتركيز وحتى لا يصبح مشتتا فى الرؤيه .

 

من خلال برنامج  ادوات منتسورى يتعلم الطفل من خلال برنامج الحياه العمليه التى تساعد الطفل على نمو كثيرا من التازرات البصريه الحركيه .

 

ان اخطاء الطفل ليست الا نقص تدريب ونقص تعلم ان التعليم والنمو بمهارات الطفل لن يكون الا من خلال التدريب والتمرين حتى تكون هناك خطه علاجيه تعليميه ومن أساسيات المنتسورى هى الملاحظه من الكبير للطفل الصغير وهو يرى الطفل يستخدم الأدوات ويصحح ذاته أثناء عمله ففى التربيه الحسيه يحمل الطفل الأعواد الحمراء ويرصها والتدريب على الاعواد الطويله الحمراء وتصحيح الذات دون تدخل من الغير مما يجعل الطفل يدرب عينيه ويدرب ذراعيه قدميه على حمل الأعواد الخشبيه والسير بها وفقا لنظامها الصحيح ويعد ترتيب الاعواد وعندما يحدث الأنجاز من كثرة التمرين .

 

تدريب العين والذراع مع المكعبات والأعواد من أدوات منتسورى يجعل الطفل يتحرك فى المكان ويحمل الشىء الصعب عليه حملا ولاكن يمسكها بيده الصغيره للتدريب على ادراك الفروق :

 

من خلال تدريب العين للطفل يدرك الفروق مره أخرى يستخدم الأدوات التى تتشابه فى الحجم وهناك فروق فى الحجم بين الأحجام المتشابهه ومن وجهه نظر حسيه يبدو التمرين أكثر سهوله من التمرين الذى يسبقه هو تمرين الأسطوانات ووضعها .

 

التحكم فى الخطأ

 

لا يوجد تحكم فى الخطأ داخل الماده نفسها ولكن فقط عين الطفل هى التى تزوده فى هذا التحكم فى الخطأ .

 

العين فقط هى التى على التحكم فى الخطأ مما يساعد لفت انتباه العين هو مجرد النظر للأختلاف ومن الأشياء منها قوه الأبصار الضروريه التى تستخدم فى هذا التدريب والتدريب على قوه الأبصار الضروريه حيث التعرف على الأختلاف .

 

ومع الأشياء الصلبه المتدرجه نجد الطفل الداون يستخدم أدوات المنتسورى ويحملها ويسير بها فى خطوات منضبطه وتحكم فى عضلات جسمه مما يؤثر على الأنتباه ويزداد الأنتباه كلما زادت تحركات كلما زادت قدراته والحركه هى المتممه للفكر .

 

هذا السلم البنى من الأشياء الصلبه التى تساعد على التغلب على نقاط الضعف التى يعانى منها فى الوزن الزائد والنقص فى التركيز نتيجه مشاكل العين ومشاكل قوه الأبصار التى يعانى منها الطفل الداون حيث يستخدم ادوات المنتسورى التى تساعد على التغلب على هذه المشاكل .

 

عزيزى ولى الامر :

 

عليك بالمتابعه لدى طبيب العيون دائما لأن حالة فحص الطفل بصفه دائمه ستجعل الطفل فى حاله وقايه وانصح ولى الامر ان يجعل هذا الفحص الدورى كل عام . 

طفل الداون لديه مشاكل بالنظر .

 

لماذا لا نستخدم النظاره كاسلوب لعب حتى يرغب الطفل فى لبس النظاره يلبس النظاره وهم لديهم أنف صغيره تنزلق النظاره الى اسفل الوجه ويجد الطفل نفسه ينظر من أعلى النظاره .

 

صانع النظارات لأبد أن يكون على درايه بمشاكل الطفل الداون حتى يضبط النظاره ويتجنب المشاكل التى تواجه الطفل أن المشاكل التى تواجه الطفل فى أيطار صحيح لطفل لديه مشاكل نريده ان نجعله اكثر راحه واحيانآ الاطار يكون غير مناسب او يضيق الأطار لذا يسبب الايطار بعض مشاكل للطفل لذا نحتاج اطار خاص يصنع بطريقه صحيحه مناسبه لعلاج مشاكل الطفل هذا والمشكله هنا فى أن الأطار سيكون باهظ الثمن  فمن مشاكل الطفل الصحيه والطبيه .

 

الأمراض التى تؤثر على الداون السكر وارتفاع نسبه الجلوكوز فى الدم الذى يسبب مشاكل للعين والكلى والقدمين أهتمامنا وتشخيصنا المبكر لدى الطفل يقودنا الى العلاج ويوقف المشاكل قبل أن تتطور للاسوء ومريض الداون سندروم سهل جدآ الأصابه بالأزمه الدماغيه الحمايه والوقايه بالكشف الدورى لأكتشاف العلامات المبكره .

 

الغذاء المناسب لطفل متلازمة الداون :

عزيزى ولى الأمر ان الأكل الصحى يضمن صحه جيده التحكم فى الدهون وأستبدلها بالدهون المشبعه التى تأتى من الحيوان والدهون الغير مشبعه مثل زيت الزيتون نعلم جيدآ أن الداون سندروم ميال لزياده الوزن والغده الدرقيه التى تحدثت عنها المنتسورى التى هى السبب فى نقص الذكاء سيحدث بها نقص فى الوظائف للغده الدرقيه سيؤثر تاثير سلبى وعندما نستخدم وعندما نستخدم طرق المنتسورى فى التعلم يحدث العلاج والتعلم لنتبع دكتور منتسورى فى قولها لا ان مشاكل التعليم لم تأتى من الغده الدرقيه ومشاكل الغده الدرقيه لكنها تنبت من النظام التعليمى الذى يعتمد على الأوامر والقسوه والنواهى والبيئه الغير معده ليست الغده الدرقيه هى السبب فى نقص الذكاء لدى الطفل ولكن البيئه المحيطه بالطفل ونقص وكفاءه الكبار فى التعلم وكيف يساعدون الصغار .

ـــــــ

نادية علي أحمد

رئيس مجلس الأمناء

المدير التنفيذي

مدير تنمية الموارد البشرية

http://anasalwogoud.org/

 

ساحة النقاش

مؤسسة أنس الوجود التعليمية لذوي الاحتياجات الخاصة وصعوبات التعلم

anasalwogoud
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

736,816